/* facebook */ ما تفسير قوله تعالى (والحب ذو العصف والريحان)؟

ما تفسير قوله تعالى (والحب ذو العصف والريحان)؟

ما تفسير قوله تعالى (والحب ذو العصف والريحان)؟

    سؤال الزائر: ما تفسير قوله تعالى: (والحب ذو العصف والريحان), وما معنى كلمة (العصف)؟


    ( والحب ذو العصف) أراد بالحب جميع الحبوب التي تحرث في الأرض، قال مجاهد: هو ورق الزرع. قال ابن كيسان: " العصف " ورق كل شيء يخرج منه الحب، يبدو أولا ورقا وهو العصف ثم يكون سوقا، ثم يحدث الله فيه أكماما ثم يحدث في الأكمام الحب.

    وقال ابن عباس في رواية الوالبي: هو التبن. وهو قول الضحاك وقتادة. وقال عطية عنه: هو ورق الزرع الأخضر إذا قطع رءوسه ويبس، نظيره: " كعصف مأكول " ( الفيل - 5 ) .

    (والريحان) هو الرزق في قول الأكثرين، قال ابن عباس: كل ريحان في القرآن فهو رزق. وقال الحسن وابن زيد هو ريحانكم الذي يشم، قال الضحاك: " العصف ": هو التبن. و " الريحان " ثمرته.